وعند " نتنياهو" الخبر اليقين


بعد ان تصاعدت حدة الخلافات بين حماس وعباس حول قطاع غزة ، وبعد ان "تفنن الطرفان الفلسطينيان في ايراد الذرائع حول السيطرة على غزة ، جاءت الكلمة الفصل من نتنياهو : لن نعطي قطاع غزة للرئيس الفلسطيني محمود عباس،" ونقطة على السطر. واضاف نتنياهو ايضا "الانقسام الفلسطيني بين غزة والضفة الغربية ليس سيئا بالنسبة لاسرائيل". وقد كشفت كلمات النتن هذا ، من يملك القرار ، وعرت حقيقة السلطة الفلسطينة ، فهي دولة على الورق ليس الا . الان بات واضحا ، لماذا لا تتحقق المصالحة الوطنية ولماذا لاتتوحد البندقية الفلسطينة . يحدث ذلك كله لان اسرائيل لا تريد وحدة الصف ووحدة الاراضي الفلسطنية، ولأن الطرفين الفلسطينين الاساسيين مشغولان عن اسرائيل بمكاسب ضيقة : الاول في الحفاظ على سلطة متهالكة ، والثاني في التمسك بدولةكرتونية في غزة ،دولة غير قابلة للحياة وتحت رحمة اسرائيل .



المصدر:
http://www.chinaasia-rc.org/index.php?d=50&id=2306

Copyright © 2009, All rights reserved - Powered by Platinum Inc